تتعرقين بدون أى سبب خارجى أو داخلى يدفع لذلك، لم تمارسى أى نشاط بدنى، درجة الحرارة بالخارج طبيعية و أنتِ لا تعانين من أى مرض أدى لزيادة درجة حرارة جسمك!!

تتعرقين بدون أى سبب خارجى أو داخلى يدفع لذلك، لم تمارسى أى نشاط بدنى، درجة الحرارة بالخارج طبيعية و أنتِ لا تعانين من أى مرض أدى لزيادة درجة حرارة جسمك!!

جوجل بلس

تتعرقين بدون أى سبب خارجى أو داخلى يدفع لذلك، لم تمارسى أى نشاط بدنى، درجة الحرارة بالخارج طبيعية و أنتِ لا تعانين من أى مرض أدى لزيادة درجة حرارة جسمك!!

Hyperhidrosis أو فرط التعرق

هى حالة طبية يظهرفيها تعرق شديد و زائد عن الوضع الطبيعي غالباً ما يكون تحت الإبطين و فى راحتى اليد و لا يحتاج لأى مؤثر خارجى أو داخلى ليحدث.
غالباً ما تبدأ مشكلة التعرق في سن مبكرة، بالمعدل في سن الـ 13 عاماً و معدل إنشارها بين الإناث و الذكور متساوى ، تظهر فى كلتا اليدين و الإبطين بالتساوى نتيجة لخلل و زيادة بنشاط الغدد العرقية،و فى حال لم يتم العلاج المشكلة فإنّها قد تستمرمدى الحياة.

ينقسم فرط التعرق لنوعين:
*فرط التعرق الأولي: الأولي عندما يكون المسبب للتعرق المفرط غير معروف وينتقل في العائلات بشكل وراثى .
* فرط التعرق الثانوي: يُعرف فرط التعرق الثانوي بأنّه التعرق الذي يحدث نتيجة ظروف صحية، مثل :
• نوبات القلق Anxiety Disorders.
-اضطراب مستوى الجلوكوز.
-أمراض القلب.
-فرط نشاط الغدة الدرقية.
-أمراض الرئة.
-الوصول لسن اليأس.
-السرطان.
-أو كأثر جانبي لدواء معين :
*مضادات الاكتئاب مثل Desipramine، Nortriptyline، Protriptyline، Pilocarpine.
*أدوية السكرى مثل (Insulin,glyburide,glipizide,pioglitazone).
* Beta Agonists مثل أدوية علاج الربو ( Albuterol,levabuterol).
* PPI’s و هى مضادات الحموضة.
* Sildenafil و هو الفياجرا.
*الزنك.
* الحديد.

العلاج:
* مضادات التعرق Antiperspirants: تتمثل آلية عملها بأنّها تبقى على سطح البشرة، وعندما يبدأ الجسم بإفراز العرق تدخل إلى الغدد العرقية وتملأها فتغلقها، وعند ذلك ترسل إشارة للجسم للتوقف عن إفراز الكثير من العرق.
*الإرحال الأيوني: Ionotophoresis وهو جهاز يرسل تياراً منخفض الجهد عبر الماء، فيعمل على إيقاف عمل غدد العرق المعرضة للتيار مؤقتاً، و يحتاج معظم الناس إلى حوالي 6-10 جلسات لإغلاق الغدد العرقية.

*مستحضرات مادة سداسي هيدرات كلوريد الألومنيوم Aluminium chloride hexahydrate: إحدى العلاجات الموضعية ، و طريقة الإستخدام تتمثل بتطبيقها مباشرةً بعد الاستحمام على أن يكون ذلك قبل النوم؛ بحيث يتمّ تجفيف المنطقة باستعمال مجفف الشعر على الإعداد البارد لأن تطبيق المستحضر على الجلد الجاف يُتيح الحصول على أكبر فائدة ويُقلل الآثار الجانبية المُحتملة، وفي صباح اليوم التالي يتمّ غسل اليدين بالماء دون استعمال الصابون.

* الكريمات المضادة للكولين: Anticholinergic creams Glycopyrolate حيث يقوم بتثبيط انتقال نبضات الأعصاب المسئولة عن تحفيز الغدد العرقية.

* حُقن البوتوكس: Botulinum toxin والتي تعمل على منع الأعصاب المسؤولة عن تحفيز الغدد العَرقيّة.

* إزالة الغدد العرقية: و هو الحل الأخير فى حال لم تبدى الطرق الأخرى نتيجة مجدية، حيث يتم إجراء عملية جراحية لإزالة هذه الغدد.

* (Endoscopic thoracic sympathectomy ETS) : وتُعد هذه الطريقة فعّالة جداً لحل مشكلة تعرق اليدين الزائد و لكن تُجرى كحلّ أخير بعد تجربة الطُرق العلاجية الأخرى وفشلها، ويتمّ إخضاع المريض للتخدير العام ويقوم الطبيب الجراح بعمل شقوق صغيرة جداً ليتمّ قطع الأعصاب المُنشطة للغدد العرقية في المنطقة و لا يُمكن عكس نتائج هذه الجراحة.

قد يكون الموضوع محرجاً فى كثير من الأحيان و لكنه كأى مرض آخر، يمكن التحكم به و العمل على علاجه بأكثر من طريقة، المهم هو أن يتم التوجه إلى الطبيب لطلب المساعدة فور الشكِ بوجود هذه الامر.